الرئيسية النسخة الكاملة
نائب وزير الداخلية في حكومة الحوثيين يطالب بفرض حالة الطوارئ في صنعاء
السبت 9 سبتمبر 2017 08:28
هنا عدن - خاص
ــ المصدر أونلاين طالب نائب وزير الداخلية في الحكومة المشكلة بين الحوثيين وحزب صالح (غير معترف بها دولياً)، بإعلان حالة الطوارئ في العاصمة صنعاء، والمحافظات الخاضعة لسيطرتهم. وقال اللواء عبد الحكيم الخيواني القيادي في جماعة الحوثيين، بمقابلة أُذيعت في وقت متأخر من مساء الخميس، على قناة «المسيرة» الناطقة باسم جماعته، إنه من الضرورة أن يعلن «المجلس السياسي» حالة الطوارئ طبقاً للدستور النافذ. و«المجلس السياسي» مشكل مناصفة بين الحوثيين وصالح، وهو المخول بإدارة البلاد. وقال الخيواني إن حالة الطوارئ «تُمكن أجهزة الدولة من القيام بواجباتها في حماية حقوق الشعب اليمني بكل فئاته ومكوناته الحرة وإسناد جبهات مواجهة العدوان»، في إشارة للتحالف العربي الذي تقوده السعودية. وأضاف «بإعلان حالة الطوارئ ستتمكن الأجهزة الأمنية من ملاحقة ووأد المجرمين، وستعمل أجهزة الدولة بشكل أفضل». كم شدد اللواء الخيواني على محاكمة المختطفين والسجناء لدى الجماعة، «بما يمكن من تطبيق الإجراءات القانونية الحازمة بحق كل الخونة والعملاء ليكونوا للباقين عبرة». وأضاف «لو تحاكم بعض الخلايا في جهازي الأمن القومي والسياسي أو وزارة الداخلية سيكون هناك استتباب للأمن». ويخشى اليمنيون من أن تطبيق القانون، سيفتح المجال لمسلحي جماعة الحوثيين بممارسة اختطاف العشرات من المدنيين المعارضين لهم، وإصدار قرارات عرفية تُمكنهم من فرض سطوتهم الأمنية بشكل أقوى بالعاصمة صنعاء. وتأتي دعوة المسؤول الحوثي، على خلفية التوترات بين الجماعة وحليفهم الرئيس السابق علي صالح، التي انتهت بمقتل قيادي في حزب المؤتمر في الـ27 من أغسطس، باشتباكات بين الطرفين جنوبي العاصمة صنعاء.